Wang Zhi

العنوان: Room 2101, Section A, Anda Mansion, No. 74, Luxun Road, Zhongshan District, Dalian, China
الجوال: +86-139 4097 2553
البريد الإلكتروني: wangzhi2000@163.com

نبذة عن أنظمة الري بالرش المحورية

إن المحور المركزي هو عبارة عن نظام مناسب للري الزراعي لانه يتطلب القليل من العمال والصيانة وهو سهل التشغيل، وهو ذو أداء وفعالية عالية. عندما يتم تصميمه بشكل ممتاز ويتم تجهيزه بأجهزة التطبيق المائي ذات كفاءة عالية، فإن نظام الري ذات محور مركزي يساعد على حفظ الماء، الطاقة والوقت.

لقد قامت المصانع اليوم بتطوير آلية تحريك المحور المركزي بشكل كبير (محركات، تروس وقضبان)، أجهزة تحكم، أحجام أنابيب وأطوال للجسور للعمل بشكل فعال في الحقول. تم تصنيع أول نظام ري في عام 1950 الذي تم تشغيله باستخدام محركات ماء. تم تشغيله بضغوط عالية من 80 إلى 100psi وتم تزويده بمرشات ومسدسات رش الماء التي كانت ترش الماء إلى ناحية الجو، مما أدى إلى خسائر تبخير كبيرة واستخدام عالي للطاقة. اليوم، يتم تحريك أنظمة الري بالرش باستخدام محركات كهربائية أو محركات هيدروليكية نفطية تتواجد في كل برج ويتم توجيهها باستخدام لوحة التحكم المركزية. إن الضغوط المنخفضة من 10 إلى 15psi (في المحور الرئيسي) هي عادة ما تكون كافية لـ LESA (تطبيق الرش ذو إرتفاع منخفض) المصمم بصورة صحيحة و LEPA (تطبيق دقيق ذو طاقة منخفضة) إن المحاور ذات الطول 1/4 ميل التي على الحقول المسطحة ومعتدلة الإنحدار. إن فعالية تطبيق الماء مع هذه الأنظمة تصل من 85 إلى 98 درجة.

خيار تصميم نظام الري المحوري
عند شراء نظام الري المحوري يجب عليكم إختيار:
1. حجم الخط الرئيسي وتباعد المخرج؛
2. الطول، بما في ذلك عدد الأبراج؛
3. آلية التحريك؛
4. معدل التطبيق للمحور؛
5. نوع قضيب الماء.

إن هذه الخيارات تؤثر على إستثماراتكم وتكاليف التشغيل الخاصة بكم، فعالية الري، وإنتاج المحاصيل. إن القرارات الذكية سوف تؤدي إلى إدارة وحفظ بشكل رائع على الماء، مرونة للتغيارت المستقبلية، وتكاليف تشغيل منخفضة.

العجلات وخيارات التحريك
يتم تحديد سرعة الحركة عن طريق حجم العجلات في تركيبة مع آلية محرك الطاقة، وهي موضوعة في لوحة التحكم المركزية. إن سرعة المحور تحدد كمية الماء التي سوف يتم تطبيقها.

إن التحريك بالطاقة الكهربائية لديه إثنين من نظم تخفيض التروس. نظام تخفيض التروس في قضبان التحريك التي توصل المحرك الكهربائي إلى صندوق التروس الموجود في كل برج من أبراج العجلات. ونظام تخفيض التروس الثاني في صندوق التروس لتحريك كل عجلة. إن أقصى سرعة سير للمحور المركزي تعتمد على:
1. سرعة المحرك الكهربائي أو الدوران في كل دقيقة (RPM)؛
2. معدلات تخفيض السرعة في كل من قضبان التحريك المركزي وصناديق التروس؛ و
3. حجم الإطارات.

طباعة التصميم
إن الطباعة عبر الكمبيوتر للتصميم تقدم معلومات عن المحاور المركزية وكيف سوف تعمل على المسالك المعينة للأرض. إن مطبوعات التصاميم تضم:
1. معدل التدفق لتصميم المحور (أو قابلية النظام) في GPM؛
2. المساحة المروية تحت المحور؛
3. تغيرات الإرتفاعات في حقل كما هو مقاس من نقطة المحور؛
4. ضغط التشغيل وخسارات الإحتكاك للخطوط الرئيسية؛
5. تصنيف منظم الضغط في psi (إذا تم استخدامه)؛
6. نوع قضيب الماء، التباعد والإتجاه من الخط الرئيسي؛
7. حجم الفوهة لكل قضيب؛
8. ضغط فوهة قضيب الماء؛
9. أقصى سرعة سير؛
10. الرسم البياني للترسيب.

إنه من الأساسي بإن المعلومات الصحيحة عن تزويد الماء المتوفر ( في GPM) والتغيرات في إرتفاعات الحقل يتم استخدامها في تصميم نظام الري بالرش لكي يتم تحديد كمية الري الدقيقة، متطلبات ضغط التشغيل، ومتطلبات منظمات الضغط. يرجى إعطاء هذه المعلومات للوكيل الخاص بك، ومن ثم تفقد طبعة التصميم الناتجة قبل طلب الطلبية وهذا لضمان بأن النظام سوف يستوعب حالات الموقع الخاص بك ومن ثم تنفيذها كما هو متوقع. دائماً تحقق من ضغط تشغيل الخط الأساسي للتصميم في اللوحة وهذا لتحديد ما إذا كنت تريده. وإن لم يكن، إستعلم عن طرق لتخفيضه.

قابلية النظام
يتم تحديد قابلية نظام الري من خلال الجالونات في الدقيقة (GPM) وعدد فدان الري. يتم تحديد قابلية النظام سواء من حيث معدل التدفق الكلي في GPM أو معدل التطبيق في GPM لكل فدان. إن معرفة القابلية في GPM لكل فدان يساعد في إدارة ماء الري. إن كميات الري هذه التي تطبق على جميع أنظمة الري مع نفس القابلية في GPM لكل فدان لا تضم فقدان التطبيق، وهي للأنظمة التي تعمل 24 ساعة في اليوم. لتحديد قابلية الأنظمة الخاصة بك، قم بإختيار كميات الري المطلوبة بالإنش ومن ثم مضاعفة الـ GPM المطابق لكل فدان بعدد الفدانات التي تقوم بريها. على سبيل المثال، إذا كنت تروي 120 فدان مع 4 GPM لكل فدان، 480 GPM (120 فدان × 4 GPM لكل فدان) مطلوبة لتطبيق 0.21 أنش لكل يوم، 1.50 أنش لكل أسبوع، و6.40 أنش في 30 يوم.

تصغير أنابيب الخطوط الرئيسية
إن حجم أنبوب الخط الأساسي يؤثر على تكلفة التشغيل الكاملة. أحجام أصغر للأنبوب، في حين أقل تكلفة، قد يكون لديه فقدان أعلى لضغط الإحتكاك لتدفق الماء، مما يؤدي إلى تكاليف أعلى للطاقة. قم بالتخطيط لأنظمة ري بالرش ذات محاور مركزية جديدة لتعمل بأدنى ضغط للتشغيل ولتخفيض تكلفة الضخ.

يقوم بعض التجار بتصغير حجم الخط الرئيسي من أجل تخفيض عروضهم، خاصة عند دفعها لتقديم أفضل الأسعار. قم بالتحقق من مطبوعة التصميم المقترح. إذا كان ضغط التشغيل يبدوا عالياً، أطلب من التاجر أن يقدم تصميم آخر باستخدام مقاسات متناسبة، عادة في الجسور، للأنابيب الأضخم، أو باستخدام أنابيب مصغرة لتخفيض ضغط التشغيل. مما يساعد على توفير المال على سعر الشراء الأولي غالباً ما يعني دفع أكثر في تكاليف الطاقة على مدى عمر النظام.

إن التصغير يشمل استخدام أنابيب الخط الأساسي أكبر في البداية ومن ثم أحجام أصغر كما أنه يتم تقليل معدل تدفق الماء (GPM) بعيداً عن نقطة المحور.

أن أحجام الخط الرئيسي التقليدي هي 10، 6 5/8، 8، 8 1/2 و 6 إنشات. إن حجم أنبوب الخط الأساسي يتحكم بالخيارات في طول الجسر (المسافة بين الأبراج المجاورة).

تصغير حجم أنبوب الخط الأساسي هي عبارة عن طريقة لتخطيط نظام الري بالرش المحوري للحصول على أدنى فقدان للأحتكاك لتدفق الماء وضغط تشغيل منخفض، وبالتالي، تكلفة ضخ أقل. إن عملية التصغير تستخدم مجموعة من أحجام الأنابيب وفقاً لكمية الماء (GPM) المتدفق من خلالة. يتم إنجاز التصغير عادة في أطوال الجسر الكاملة. إن أهميتها تزيد مع كل من معدلات التدفق الأعلى (GPM) وأطوال أكثر لأنظمة الري المحورية. إن التجار يستخدمون برامج التصغير بالكمبيوتر لإختيار أحجام الأنبوب للخط الرئيسي للحصول على أقل سعر شراء وتكلفة تشغيل.

منظمات الضغط
إن منظمات الضغط " مسكنات الضغط ". تقوم بتخفيض الضغط في فوهة توصيل الماء لكي يتم تطبيق الكمية المناسبة للماء من قبل كل قضيب ماء. إن اختيار حجم الفوهة هو وفقاً لمعدل توصيل psi لمنظمات الضغط. إن الفوهات المستخدمة مع 10 منظمات psi هي أصغر من تلك التي تستخدم 6 منظمات psi. إن منظمات الضغط ذات معدل منخفض (psi)، إذا تم استخدامها، فهي مصممة لتصميم نظام الري المحوري المركزي للعمل بأدنى ضغط تشغيل.

إن منظمات الضغط تتطلب طاقة للعمل بشكل جيد. يمكن أن يكون فقدان ضغط الماء في المنظم 3psi أو أكثر. لهذا، إن ضغط الماء للمدخل يجب أن يكون 3psi أكثر من تقدير المنظم. إن منظمات 6psi يجب أن تملك 9psi في المدخل؛ منظمات 10psi، 13psi؛ منظمات 15psi، 18psi؛ ومنظمات 20psi، 23psi. إن المنظمات لا تعمل بشكل جيد عندما يكون ضغط التشغيل أقل من تقديرها زائد 3psi. إن منظم الضغط الذي يشغل الضغط الداخل يجب أن يتم مراقبته باستخدام مقياس، ويجب التحقق منه عندما تكون الماكينة مائلة للأعلى. مقياس آخر يقع في الجسر الأول سوف يقوم بمراقبة ضغط التشغيل عندما يكون المحور المركزي متواجد على أرض منحدرة.

إن تقدير منظم الضغط للـ psi يؤثر على تصميم النظام، ضغط التشغيل المناسب، متطلبات الطاقة الإجمالية، وتكلفة الري المحوري.

كما هو الحال مع أنظمة المرشة والرش، فإن منظمات الضغط ليست ضرورية للغاية لجميع المواقع.

إن تغيرات الإرتفاعات في الحقل لديها أكبر تأثير مع ضغوط تصميم أقل. من أول إلى آخر قطرة على المحور، فإن ضغط التشغيل الذي في الفوهة يجب أن لا يختلف أكثر من 20 درجة من ضغط تشغيل التصميم. من دون المنظمات، فإن ضغط التشغيل وتكلفة الضخ عادة لن تزيد بشكل كبير إذا لم يتغير الإرتفاع أكثر من 5 قدم من اللوحة إلى نهاية المحور. وعندما تتغير الإرتفاعات أكثر من 5 قدم، إما يزيد ضغط التشغيل (وتكلفة الضخ) أو استخدام منظمات الضغط. إن هذا القرار هو موقع محدد ويجب أن يتم من خلال مقارنة التكاليف الزائدة لمنظمات الضغط إلى تكاليف الضخ الزائدة.

إن معدل تدفق الماء، وبالتالي ضغط التشغيل، تتفاوت تفاوتاً كبيراً في خلال موسم النمو، ربما من التغيرات الموسمية في مستويات ضخ المياه الجوفية، نسبة التدفق المصممة (أو قابلية النظام) واستخدام منظمات الضغط يجب أن يتم تقييمها بعناية. إذا أنخفض ضغط الماء أقل من المطلوب لتشغيل المنظمات، فإن هذا سوف ينتج تطبيق وإنتظام للماء غير جيد. في المقابل، إذا كان ضغط التشغيل المصمم عالي، فإن تكلفة الضخ سوف تكون مرتفعة بشكل غير ضروري. إن كمية تدفق الماء في الخط الأساسي تزيد أو تخفض ضغط التشغيل للفوهات المركبة.

تطبيقات الماء

اللوحات
يوجد العديد من الأنواع المختلفة من قضبان الرش، كل واحد منهم يأتي مع خيارات متعددة للوحة. إن قضبان الرش ذات الضغط المنخفض يمكن استخدامها مع لوحات مسطحة، مقعرة ومحدبة التي توجه نمط رش الماء أفقياً، إلى الأعلى وإلى الأسفل بأدنى زاويات. إن لوحات قضيب الرش تتنوع أيضاً من ناحية العدد وعمق الأخاديد التي لديها، وبالتالي حجم قطرات الماء التي تقوم بإنتاجها. إن القطرات الجيدة قد تخفض من التآكل والجريان، لكنها أقل فعالية بسبب قابليتها للتبخر وإنجراف الرياح. إن بعض المزارعين يفضلون استخدام اللوحات الخشنة التي تنتج قطرات كبيرة، والتحكم بالجريان والتآكل مع الممارسات الزراعية والإدارية. يوجد القليل من البيانات المنشورة عن أداء ترتيبات اللوحات المختلفة. في غياب الخبرة الشخصية والمعلومات المحلية، فإن أفضل إستراتيجية في أختيار مواصفات اللوحة هي إتباع نصائح المصانع. إن اللوحات مكلفة للغاية. بعض المزارعين يقومون بشراء عدة تكوينات للأخدود ومن ثم يقومون بتجربتها للحصول على أفضل واحدة مناسبة لعملهم.

مرشات الماء
لقد تم تركيب مرشات ذات ضغط عالي على الخط الرئيسي للمحور المركزي عندما كانت سائدة في 1960 لأن سعر الطاقة كان منخفض ولم يكن مفهوم حفظ المياه في غاية الأهمية. الآن، ينصح بتأثير الضغط العالية فقط للحالات الخاصة، مثل تطبيق الأرض لمياه الصرف الصحي، حيث أن الفوهات الكبيرة والتبخرات العالية يمكن أن تكون مفيدة.

يتم تركيب المرشات عادة مباشرة على الخط الرئيسي وتقوم برش الماء إلى الأعلى 15 إلى 27 متر.

قضبان ذات ضغط منخفض
قليل جداً من المحاور المركزية الآن مزودة بالمرشات. يوجد قضبان وتكنولجيا تصميم محسنة للحصول على إدارة ري الماء بمسؤولية أكثر. إن هذه القضبان الجديدة تعمل مع ضغط الماء المنخفض وتعمل جيداً مع تصاميم المحور المركزي الحالي. إن القضبان ذات الضغط المنخفض تتطلب طاقة قليلة وعندما يتم وضعها بشكل مناسب، تضمن بإن أكثر الماء الذي تم ضخه يصل إلى المحصول.

إن الخيار هو أي نوع من قضيب الماء ذو الضغط المنخفض سوف يتم استخدامه ويجب أن يكون قرب الفوهات لمستوى الأرض. عادة، كل ما قلت متطلبات ضغط التشغيل كل ما كان أفضل. عندما يتم تبعيد القضبان 60 إلى 80 أنش عن بعضها البعض، فإن ضغط التشغيل للفوهة يمكن أن يكون منخفض إلى حد 6psi، ولكن يتطلب قضبان أكثر من التباعد الأوسع (15 إلى 30 قدم). إن تطبيق الماء هو أكثر فعالية عندما يتم توجيه القضبان 16 إلى 18 إنش أعلى من مستوى الأرض، بحيث يتم تطبيق تلك المياه داخل مظلة المحاصيل. الرش، يمكن استخدام صيغت فقاعات أو إخراج التربه المباشر.

إن اختبار الحقل قد أوضح إنه عندما لا يكون هناك رياح، فإنه يتم توجيه قضبان الضغط المنخفض 5 إلى 7 قدم فوق الأرض مما يمكنها من تطبيق الماء بـ 90 درجة من الفعالية. مع ذلك، كما تزداد سرعة الرياح، فإن كمية الماء المفقودة لزيادة التبخر بسرعة. إن فقدان التبخر يتأثر بشكل كبير بسرعة الرياح، الرطوبة النسبية ودرجات الحرارة.

إن الأقسام التالية تشرح ثلاثة أنواع من أنظمة التطبيق ذات الضغط المنخفض التي يمكن أن تخفض من ضغط التشغيل بشكل ملحوظ وتوصيل أكثر ماء مضخوخ لإنتاج المحاصيل.

مع تطبيق الرش ذو علو منخفض (MESA)، فإن قضبان الماء تقع تقريباً في منتصف الطريق بين الخط الرئيسي ومستوى الأرض. يتم تطبيق الماء فوق مظلة المحاصيل، حتى فوق المحاصيل الطويلة مثل القمح وقصب السكر. يتم توصيل الخراطيم المرنة على الوصلة المعقوفة للخط الرئيسي أو الذراع الأخدودي ومن ثم يتم مده للأسفل إلى قضيب الماء. يجب أستخدام الأوزان بدمج مع الخرطوم المرن. تتنوع ضغط الفوهة وفقاً لنوع قضيب الماء وإدارة اللوحة المختارة. في حين أن بعض القضبان تتطلب ضغط تشغيل من 20 إلى 30psi، والتصميم المحسن يتطلب فقط 6 إلى 10psi لمخرج الخط الرئيسي التقليدي و 8 1/2 إلى 10 قدم تباعد القطرات. يمكن تخفيض ضغوط التشغيل إلى 6psi أو أقل عندما يتم تحديد موقع قضبان الرش 60 إلى 80 إنش على حدى. مع التباعد الأوسع، مثل القضبان المتمايلة والدوارة، فإن المصانع توصي بضغط تشغيل للفوهة أكبر.

LESA
تطبيق رش ذو علو منخفض (LESA) يتم وضع القضبان 12 إلى 18 إنش أعلى من مستوى الأرض، أو عالي بما في الكفاية للحصول على مساحة لتتبع العجلة. أوراق قليلة من المحصول مبللة، خاصة عندما يتم زرعها بشكل دائري، ويفقد القليل من الماء للتبخير. عادة يتم تبعيد قضبان LESA 60 إلى 80 إنش على حدى، الموافق لصفين من المحاصيل. إن كل قضيب موصل لخرطوم مرن، والذي هو موصل إلى الوصلة المعقوفة أو ذراع الأخدود على الخط الرئيسي. إن الأوزان تساعد على تثبيت القضيب في الرياح وتسمح له بأن يعمل من خلال النباتات التي في صفوف المحاصيل المستقيمة. إن ضغط الفوهة المنخفض إلى 6psi هو أفضل خيار صحيح لقضيب الماء. إن كفاءة تطبيق الماء عادة تتراوح من 85 إلى 90 درجة، ولكن ربما أقل في المحاصيل المفتوحة أكثر. إن نظام الري ذو محور مركزي LESA يمكن أن يتم تحويله بسهولة إلى LEPA باستخدام محول قضيب الذي يضم موصل لرفق الخرطوم.

إن التباعد الأمثل لقطرات LESA هو ليس أوسع من 80 إنش. مع التركيب والإدارة المناسبة، يتم تباعد قطرات LESA بوقت سابق، ويمكن أن يكون التباعد التقليدي 8 1/2 إلى 10 أقدام ناجحاً.

LEPA
الري ذو تطبيق دقيق بطاقة منخفضة (LEPA) يقوم بإخراج الماء بين صفوف المحاصيل المتناوبة التي تم زراعتها بشكل دائري. يتم تطبيق الماء مع:
1. تقع القضبان 12 إلى 18 إنش فوق مستوى الأرض، والذي يطبق الماء بصيغة "فقاعات"؛ أو
2. الخراطيم التي تصب الماء إلى الأرض.

إن الخراطيم تساعد على تخفيض تآكل الأخدود؛ لقد تم تصميم الخراطيم ذات زاويتين لحماية وصيانة حواجز الأخدود. يمكن إزالة محولات سحب الخرطوم من القضيب وتوصيل لوحة رش أو الكيماويات المضافة في ماء الري في مكانها عند الحاجة. منتج آخر، إن قضيب LEPA "رباعي"، يوصل صيغة فقاعات الماء الذي يمكن أن يعاد ضبطه إلى الرش الخياري للإنبات أو إضافة الكيماويات لماء الري.

يتم وضع قضبان LEPA عادة 60 إلى 80 إنش على حدى، الموافق إلى تباعد الصف بمرتين. بالتالي، يوجد صف واحد مبلول والآخر جاف. الصف المبلول يسمح لتخزين المزيد من الأمطار. يتم ترتيب القضبان للحفاظ على الصف الجاف للعجلات المحورية عندما يتم زرع المحصول بشكل دائري. إن البحوث واختبارات الحقول تظهر بإن خط إنتاج المحصول هو نفسه سواء تم تطبيق الماء في كل خندق أو الخنادق المتناوبة. إن ضغط التشغيل لفوهة القضيب هو عادة 6psi.

إضافة الكيماويات إلى ماء الري
إن هذه العملية هي إستعمال المادة الكيميائية (سماد، أعشاب مجففة، مبيد حشرات أو مبيد الديدان) في ماء الري من خلال المحور المركزي. يجب أن يتم تصريح المبيدات والتسميات الكيميائية الأخرى سواء إذا كان المنتج موافق علية للتطبيق بهذه الطريقة. إذا كان كذلك، فإنه يتم توفير تعليمات التطبيق على العلامة. باستخدام معدات وإجراءات السلامة لإضافة الكيماويات إلى ماء الري فإنها تساعد المزارع من خلال تقديم حقن مواد كيميائية ملائمة، دقيقة وباستمرار، بالتالي تخفيض نسبة (وتكلفة) المواد الكيميائية المطبقة.

مميزات إضافة الكيماويات إلى ماء الري
إنتظام التطبيق. مع نظام الري المصمم بشكل لائق، يمكن إستعمال كل من الماء والمواد الكيميائية بشكل موحد، مما يؤدي إلى توزيع ممتاز لخليط الماء والمواد الكيميائية.
تطبيق دقيق. يمكن إستعمال المواد الكيميائية في الأماكن التي تحتاجها وفي التركيزات الصحيحة.
الإقتصاد. إن عملية إضافة المواد الكيميائية عادة هي أرخص من طرق التطبيق الأخرى، وعادة تتطلب كمية أصغر من المواد الكيميائية.
التوقيت. يمكن القيام بعملية إضافة المواد الكيميائية عندما تمتنع طرق التطبيق من قبل التربة الرطبة، الريح المفرطة، نقص المعدات، وعوامل أخرى.
إنخفاض تلف التربة وتلف المحاصيل.
بسبب أنه قد لا يكون هناك حاجة لمعدات الرش في الحقل التقليدية، سوف يكون هناك القليل من إنضغاط التربة وضرر المحاصيل الناجم بسبب عجلات الجرارة.
سلامة المشغل. إن المشغل ليس في الحقل بشكل مستمر في وقت التطبيق، لهذا يوجد قله من التلامس بين الإنسان والمواد الكيميائية، والقليل من التعرض في خلال تعبئة المتكررة للخزان وغيرها من المهام.

عيوب إضافة المواد الكيميائية لماء الري
تتطلب مهارة ومعرفة. يجب إستعمال المواد الكيميائية بشكل صحيح وآمن. إن إضافة المواد الكيميائية لماء الري تتطلب مهارة في المعايرة، معرفة في معدات الري وإضافة المواد الكيميائية لماء الري، وفهم كامل لمفاهيم جدولة المواد الكيميائية والري.
معدات إضافية. إن الحقن الصحيح وأجهزة السلامة هي شيء أساسي ويجب على المزارع أن يكون في إمتثال لهذه المتطلبات القانونية.

التسميد
إن تطبيق الأسمدة مع مياه الري، أو التسميد، غالباً ما يشار إليه بأسم "التلقين" للمحصول. إن عملية التسميد شائعة بشكل كبير ولديها الكثير من الفوائد. إن أغلب عمليات التسميد تستخدم المستحضرات القابلة للذوبان أو السوائل النتروجين، الفوسفور، البوتاسيوم، المغنيسيوم، الكالسيوم، الكبريت والبورون. إن النيتروجين هو الأكثر إستعمالاً لأن المحاصيل تتطلب كميات كبيرة منه. تذكر بإن النيتروجين قابل للذوبان بشكل عالي ولديه قدرة على الترشيح؛ فهو يطلب إدارة بحذر.

يوجد عدد من مستحضرات النيتروجين التي يمكن استخدامها للتسميد. تأكد من أن المستحضر الصلب قد ذاب بشكل كامل في الماء قبل إدخاله إلى نظام الري. هذا قد يتطلب تهييج الخلطة لعدة ساعات. أستمر في التهييج في جميع مراحل عملية الحقن.

مميزات التسميد
يمكن تطبيق المغذيات في أي وقت خلال موسم النمو وفقاً لإحتياج المحصول.
إن المغذيات المتحركة مثل النيتروجين يمكن تنظيمها بحذر في التربة بنسبة الماء المستعملة لكي تكون متواجدة للإستخدام السريع للمحاصيل.
يمكن تطبيق المغذيات بشكل غير منتظم على الحقل إذا النظام يقوم بتوزيع الماء بطريقة غير منظمة.
يمكن التخلص من بعض عمليات الحرث، خاصة إذا توافق التسميد مع تطبيق مبيدات الحشائش أو مبيدات الحشرات. مع ذلك، لا تقوم بحقن مادتين من المواد الكيميائية في نفس الوقت من دون معرفة ما إذا كانوا متلائمين مع بعضهم البعض ومع ماء الري.
إن تلوث المياه الجوفية هو أقل مقارنة بالتسميد لأنه يتم تطبيق السماد في أي وقت. يمكن أن يتوافق التطبيق مع إحتياجات المحصول القصوى.
يوجد أدنى حد من الضرر للمحاصيل عند إستعمال السماد.

عيوب التسميد
إن توزيع الأسمدة متجانس فقط مع توزيع ماء الري. قم باستخدام مقياس الضغط لضمان بإن نظام الري بالمحور المركزي مضغوط بشكل صحيح.
لايمكن أن تكون عملية وضع السماد موضعية.
لا ينصح بمحلول الأمونيا للتسميد لأن الأمونيا غير متقلبة وستفقد بشكل كبير. أيضاً إن محلول الأمونيا يميل لترسيب أملاح الجير والمغنيسيوم، التي هي عمومية في مياه الري. ويمكن لهذه الرواسب أن تتشكل في خطوط أنابيب الري وتسد الفتحات. إن جودة ماء الري يجب تقديرها قبل استخدام الأسمدة التي قد تخلق رواسب. إلى جانب الأمونيا، يمكن للناقلات المختلفة للفوسفات والحديد أن تتفاعل مع أملاح الكالسيوم، المغنيسيوم والكبريتات القابلة للذوبان بأن تشكل رواسب.
الكثير من محاليل الأسمدة متآكلة. إن المضخات ولوازم الحقن لإضافة المواد الكيميائية لماء الري مصنوعة من الحديد الصب، الأومنيوم، الفولاذ المقاوم للصدأ وبعض الأشكال من البلاستيك هي أقل عرضة للتآكل والفشل. إن النحاس الأصفر، النحاس والبرونز كلها سهلة التآكل. يجب عليك أن تعرف جميع المواد لكل المضخات، مكونات الخلط والحاقن التي هي بتواصل مباشر مع محلول التسميد المركز.

قائمة مراجعة نظام الري المحوري

تصميم المحور
إن الإرتفاعات الأدنى والأعلى الفعلية المروية في ما يتعلق بنقطة الري قد تم استخدامها في طبعة تصميم الكمبيوتر.
إن معدل التدفق والضغط المقاس أو المخفض الذي في المضخة أو مصدر الماء تم استخدامه في طبعة تصميم الكمبيوتر.
فقدان الإحتكاك في خط المحور الرئيسي لأنظمة ذات طول ربع ميل ليست أكبر من 10psi.
تم تداخل حجم الخط الرئيسي لتحقيق ضغط التشغيل الذي تم اختياره.
تم تبعيد مخارج الخط الأساسي كأقصى حد 60 إلى 80 إنش أو، بالتناوب، مرتين من تباعد صف المحصول.
تم ضم المقياس في اللوحة لمراقبة ضغط التشغيل.
للحقول غير المستوية، فإنه يتم حفظ أقل من 20 بالمئة من الإختلافات في ضغط التشغيل لتصميم النظام عندما يكون المحور موجه إلى أعلى وأدنى نقاط في الحقل (يتم تقديم طبعة تصميم بالكمبيوتر لكل حالة).
تم تقدير منظمات الضغط للحقول التي هي أكثر من 5 قدم في تغيير العلة من اللوحة إلى أعلى وأدنى نقطة في الحقل.
تم إختيار عجلات البرج وأحجام المحرك وفقاً لسرعة التحريك المرغوبة، نوع التربة والإنحدار، بما في ذلك نصائح المصنعين.
إن التحكم بالتشغيل يقدم أداء متوقع.
قدم التاجر نسخة لطبعة تصميم المحور.

القضبان
لا يوجد مسدس رش الماء.
تم النظر لتزويد المحور بقضبان LEPA أو LESA كما يلي:

LEPA (تطبيق دقيق ذو طاقة منخفضة)
أ) الخيار 1
رأس LEPA ذو وظائف متعددة مع متطلبات ضغط التشغيل 6psi، موجه من 1 إلى 1.5 قدم فوق الأرض، متباعد بمرتين من خط المحصول مما يباعد خرطوم التقطير المرن من الوصلة المعقوفة أو ذراع الأخدود على الخط الرئيسي للقضيب.
ب) الخيار 2
قضيب رش مع متطلبات ضغط التشغيل ليس أكثر من 10psi، يقع من 1 إلى 1.5 قدم فوق الأرض. بالنسبة للمحاصيل المصفوفة، فإن قضيب الرش مزود بلوحة قابلة للتغيير للسماح لتوصيل خرطوم السحب أو خرطوم التقطير المرن من الوصلة المعقوفة إلى ذراع الأخدود على الخط الرئيسي للقضيب.

LESA (تطبيق الرش ذو إرتفاع منخفض)
إن قضبان الرش مع متطلبات ضغط التشغيل التي ليست أكثر من 10psi، تقع من 1 إلى 2 قدم فوق الأرض، متباعدة 5 إلى 6 قدم بإستثناء خرطوم التقطير المرن من الوصلة المعقوفة أو ذراع الأخدود على الخط الرئيسي للقضيب، فهي مزودة بوزن البولي أو أي نوع آخر من الأوزان.

التركيب، تزويد الماء والطاقة
بناء لوحة المحور إلى مواصافات المصنع.
إن تزويد الطاقة للمحور يتبع مواصفات المصنع؛ ربما وحدة طاقة، وحدة طاقة ومولد، أو خطوط طاقة تحت السطحية.

الإكسسوارات
عداد تدفق الشفرة أو نوع آخر من جهاز قياس التدفق مع دقة ±3 بالمئة، ومعدل تدفق فوري ومؤشرات العداد، المركبة في خط أنبوب تزويد الماء بقرب نقطة المحور في قسم مستوي لأقطار عشرة أنابيب في نحو أعلى وأقطار خمسة أنابيب للأسفل من عداد التدفق.
إن أجهزة قياس الضغط الأثنين ــــ واحد بجانب الخط الرئيسي والآخر في القطرة، تقع فوق قضيب أو ضغط المنظم.
لوحة التحكم بالكمبيوتر للحقول مع تغيرات التربة و/ أو حالات المحاصيل المتعددة.
نظام التحكم/ المراقبة عن بعد (إختياري).
إن وحدة إضافة المواد الكيميائية لمياه الري تلبي متطلبات السلامة الإتحادية وهي مرتبطة في لوحة التحكم أو نظام غلق الطاقة. تم وضع حجم مضخة الحقن وفقاً لمعدل تدفق المحور وسرعة الحركة.

ملاحظة: إن جميع المعلومات المذكورة في الأعلى هي من قبل LEON NEW، أستاذ ومهندس الإرشاد الزراعي والري ومن قبل GUY FIPPS، الأستاذ ومهندس الإرشاد الزراعي في نظام A&M تكساس.